Typography

خلال فعاليات النسخة الخامسة عشرة من قمة تيليكوم ريفيو لقادة قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات التي أقيمت في فندق إنتركونتيننتال دبي فستيفال سيتي، رحّبت تيليكوم ريفيو بالسيدة فدا كبي، نائب الرئيس ورئيسة قسم التسويق والاتصالات المؤسسية والاستدامة في إريكسون الشرق الأوسط وأفريقيا. وفي مقابلة حصرية، طرحت كبي خطط إريكسون لبناء مستقبل إيجابي مع كيفية الاستفادة من قوّة الاتصال اللامحدود، وحرص الشركة على تحقيق الاستدامة، والحفاظ على المسؤولية في العمل ودمج الرقمنة.

 

تستعد شركة إريكسون لإنشاء روابط تجعل ما لا يمكن تخيله ممكناً. كيف تحاولون بناء مستقبل غني وإيجابي من خلال قدرة الاتصال اللامحدود؟

لقد أطلقنا في إريكسون نظرة جديدة لهدفنا ورؤيتنا. نطمح اليوم الوصول إلى عالم باتصال غير محدود مع جميع الفرص  والخدمات التي يمكن أن توفرها تقنيات الاتصال المتوفرّة مثل الجيل الخامس وإنترنت الأشياء والسحابة. وتشمل هذه الخدمات العملاء والشركات والمجتمع ككل.

ما نقوم به حالياً هو مجرد انعكاس لدور التكنولوجيا في تقدّم عالمنا، وتأمينها الاتصال بين الناس بطريقة مختلفة، وتمكين جميع التجارب الرائعة للمستهلكين - من الألعاب، ومشاهدة الفيديو، والتواصل، والتحدث مع بعضهم، وحتى مشاهدة الحضور الافتراضي للأشخاص في العالم الرقمي.

في الوقت نفسه، سيوفر هذا الاتصال والعالم اللامحدود فرصاً عديدة للشركات ورقمنة المؤسسات حيث أن المؤسسات والشركات تسعى لتسريع التحول الرقمي. هذا هو المكان الذي يمكنهم فيه الاستفادة من الاتصال والتكنولوجيا والرقمنة في أعمالهم؛ من خلال مراجعة نموذج العمل واعتماد تقنيات جديدة كجزء من نموذج العمل الجديد.

إلى جانب ذلك، سيوفّر الاتصال للشركات فرصاً عديدة كما سيحسّن تجربة العملاء.

لماذا تعتبر الاستدامة هدف أساس لإريكسون؟

تقع الاستدامة في قلب استراتيجية إريكسون. إنها عنصر أساس للشركة في ظل ابتكارنا في التكنولوجيا لفعل الخير. هذا ما نتحدث عنه دائماً لأنه يمكننا استكشاف ورؤية الفرص التي تتيحها الاستدامة للناس. ذلك يفتح الفرص للكثيرين مثل تمكين التعليم إلى جانب الدمج الرقمي والمالي.

في وقت سابق من هذا العام، دخلت إريكسون في شراكة مع اليونيسف لتكون جزءاً من مبادرة جيجا لتوصيل ورسم خرائط للمدارس في جميع أنحاء العالم من خلال الاتصال بالإنترنت. هذا مجرد واحد من الإجراءات الملموسة التي نقوم بها. كما نعلم جميعاً، يُعد التعليم منصة مهمة يمكنها تمكين العديد من الدول من التقدم والازدهار.

من الواضح أيضاً أنه يمكن للتكنولوجيا تحقيق الشمول المالي. كجزء من محفظة إريكسون، لدينا منصة المحفظة المحمولة التي تُعد قصة ناجحة فعلاً حول كيفية قيام العملاء بالمعاملات المالية بطريقة غير نقدية. فعلى ضوء انتشار الوباء، أصبح هذا أيضاً ضرورياً للغاية ونرى تسارع وتبني الأموال عبر الهاتف المحمول يسيران في مسار تصاعدي في السنوات القادمة.

باختصار، تعتبر الاستدامة محور استراتيجيتنا لأن كوننا نؤمن بأنه كلما قمت بتمكين التكنولوجيا، كلما قمت بتمكين الاتصال للجميع، وفتحت فرصاً تجارية وفرصاً تعليمية، انعكس ذلك أيضاً على الاقتصاد ككل.

 

كيف ستجسد إريكسون التزامها بالاستدامة والأعمال المسؤولة ودمج الرقمنة في السنوات القادمة؟

العمل في مجال الاستدامة مستمر. لا يزال لدينا العديد من الخطط التي يتعيّن تسليمها في السنوات القليلة المقبلة، سواء بما يتعلّق بتحقيق الرقمنة الكاملة، أو تمكين التعليم عبر الاتصال، أو الشمول المالي عبر محفظتنا.

بشكل عام، نهدف إلى تمكين عالم يتمتع فيه الناس بإمكانية الوصول إلى المعلومات والبيانات. تقود شركة إريكسون الأعمال التجارية المسؤولة لسنوات عديدة. هذا هو تركيزنا حالياً. لقد قمنا بفخر بمراجعة إستراتيجية أعمالنا المسؤولة وبدأنا برامج حول الامتثال في السنوات القليلة الماضية.

بات ملحوظاً اندماج ثقافة الأعمال المسؤولة كجزء من ثقافة الشركة. قيم الاحتراف والاحترام والمثابرة والنزاهة  حوّلت بالفعل الطريقة التي يدير بها موظفونا أعمالهم وفي الطريقة التي نتفاعل بها مع عملائنا وموردينا.

 

العدد الجديد

Advertisement