Typography

أطلقت شركتا نوكيا وفودافون تقنية مشتركة للتعلم الآلي، تعمل على Google Cloud، لاكتشاف أخطاء الشبكة ومعالجتها بسرعة قبل أن تؤثر على عملاء فودافون - Vodafone.

 

وبإعتبار الذكاء الاصطناعي  تقنية حيوية لمشغلي الهاتف المحمول الذين يتطلعون إلى إدارة بيئات الشبكات الأكثر تعقيداً في عصر الجيل الخامس، تم الاستناد إلى تقنية Nokia Bell Labs التي تم تطويرها بعد توقيع اتفاقية فودافون- نوكيا في العام 2020، ويتم طرح منتج Anomaly Detection Service عبر شبكة فودافون الأوروبية. يكتشف المنتج المخالفات بسرعة ويصلحها مثل التداخل في موقع الهاتف المحمول، ووقت الاستجابة غير المتوقع، مما قد يؤثر على جودة خدمة العملاء.

 

بعد النشر الأولي في إيطاليا لأكثر من 60.000 خلية من الجيل الرابع، ستوسع فودافون الخدمة لتشمل جميع أسواقها الأوروبية بحلول أوائل العام 2022. كما يتم تقديم اكتشاف الحالات الشاذة "كخدمة"، وهو بُعد مهم لأعمال خدمات السحابة والشبكات من نوكيا، وهناك خطط لتطبيق خدمة الكشف عن العيوب على شبكات الجيل الخامس والشبكات الأساسية من فودافون.ومن المتوقع أن يكون النشاط التجاري قادراً على اكتشاف 80% تلقائياً من جميع مشكلات الشبكة والسعة.

 

في غضون ذلك، قال يوهان ويبيرغ، الرئيس التنفيذي للتكنولوجيا  في شركة فودافون: "إننا نبني شبكة آلية قابلة للبرمجة يمكنها الاستجابة بسرعة لاحتياجات عملائنا. بينما نوسع الجيل الخامس في جميع أنحاء أوروبا، فمن المهم مطابقة سرعة واستجابة هذه التكنولوجيا الجديدة بخدمة رائعة. من خلال التعلم الآلي، يمكننا ضمان أداء عالي الجودة باستمرار وذكاء مثل التكنولوجيا التي تقف وراءه. "

 

بدوره أضاف Raghav Sahgal، رئيس الخدمات السحابية في نوكيا: "يسعدنا الاحتفال بالشراكة بين نوكيا وفودافون لتقديم حل قائم على البيانات والذكاء الاصطناعي يتوسع بسرعة ويعزز الأتمتة لزيادة كفاءة التكلفة ويضمن تجارب سلسة للعملاء."

 

 

العدد الجديد