تقارير وتغطيات
Typography

أطلقت هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات "أكاديمية التنظيمات الرقمية" التي ستعمل على تأهيل الكوادر الوطنية لدى الجهات التنظيمية والقطاع الخاص الرقمي بالشراكة مع مؤسسات دولية، وذلك ضمن أدوارها الاستراتيجية كمنظم رقمي يتبوأ أعلى تصنيف للنضج الرقمي عالمياً.

 

وتستهدف الهيئة من خلال إنشاء الأكاديمية تحقيق التميز والنضج التنظيمي، وتوسيع التحول إلى الاقتصاد الرقمي، إضافة إلى سد الفجوة بين البيئة التنظيمية والتطور الرقمي، ومواكبة أحدث التطورات في المجال من خلال تأهيل الكوادر البشرية المتخصصة بالتنظيمات الرقمية.

وقد عقدت الهيئة شراكات مع منظمات دولية رائدة كالاتحاد الدولي للاتصالات (ITU)، والبنك الدولي (WB)، ومعهد السياسات التنظيمية(rpi)، إضافة للعديد من الجهات التدريبية؛ لتأهيل المشاركين بالأكاديمية وفق أحدث الممارسات الدولية المتبعة في هذا المجال، بما يمكّن من تحول المملكة إلى مجتمع رقمي وتحقيق مستهدفات رؤية المملكة 2030.

يشار إلى أن "هيئة الاتصالات" تعمل عبر مجموعة من المبادرات على تطوير وتمكين الكوادر البشرية في مجال التنظيمات الرقمية؛ للارتقاء بخدمات قطاع الاتصالات وتقنية المعلومات، وتعزيز الموائمة والتكامل بين منظمي القطاعات ذات الصلة، وبناء توازن بين الجوانب الاقتصادية والاجتماعية، وتبني نظرة تنظيمية مستقبلية مستدامة، ونقل خدمات الاتصالات وتقنية المعلومات إلى آفاق جديدة من خـــلال رؤيتها "وطن متصل لاقتصـــاد رقمي مزدهر".

العدد الجديد

Advertisement