Typography

عيّنت شركة هواوي ستيفن يي، رئيساً إقليمياً جديداً في منطقة الشرق الأوسط وتتجسد أهم أوليات منصب الرئيس الجديد بتطوير آفاق التعاون مع شركاء النظام الإيكولوجي للشركة في دول المنطقة، وتلبية متطلبات العملاء المتسارعة في مجال التحول الرقمي بالاستفادة من خبرات هواوي العالمية وأحدث ابتكاراتها وحلولها لمختلف القطاعات والصناعات.

 

سيشرف يي على إدارة عمليات الشركة ومجموعات الأعمال التابعة لها في المنطقة، بالإضافة إلى تنفيذ استراتيجية الشركة وتعزيز العلاقات مع كافة الشركاء والعملاء والجهات المعنية، والعمل على نشر التقنيات والحلول التكنولوجية الحديثة التي توفرها هواوي لمستقبل الرقمنة في المنطقة. في غضون ذلك، قال ستيفن يي  أن منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا تعتبر أحد المناطق العالمية الحيوية في مجال إنجاز التحول الرقمي والاستفادة من مزايا الاتصالات وتقنية المعلومات لدعم جهود التنمية الاجتماعية وبناء الاقتصاد الرقمي المستدام المبني على المعرفة. كما تلتزم هواوي بتوفير أحدث ابتكاراتها وحلولها وخدماتها للحكومات وشركات الاتصالات والمؤسسات وقطاع المشاريع والمستهلكين في المنطقة على مدار أكثر من عشرين عاماً. وأضاف: "إننا نشهد حالياً العديد من الإنجازات الكبيرة التي تحققها خطط التحول الرقمي في ظل الثورة الصناعية الرابعة، ما يحفزنا في هواوي للمزيد من الالتزام بالوفاء بمتطلبات تطوير قطاع الاتصالات وتقنية المعلومات في دول المنطقة، وللمزيد من التركيز على الاستثمار بشركائنا المحليين والجيل التقني الواعد من الشباب للمساهمة في تحقيق الخطط الوطنية والرؤى الطموحة لدول المنطقة.

كما أوضح: "العملاء هم أساس نجاحنا، وسنواصل العمل بجهد أكبر لفتح مزيد من آفاق التعاون وتضافر الجهود مع كافة الأطراف لتوفير أفضل تجارب المستخدم لكافة شرائح عملائنا، ما سيثمر بالنتيجة عن الحفاظ على النجاح الذي حققته هواوي في دول المنطقة حتى اليوم، وزيادة زخم التزام الشركة بابتكار قيمة إضافية لعملائنا في المنطقة من خلال الاسهام في بناء مجتمعات تعتمد على الاتصال والاقتصاد الرقمي.

 

 

العدد الجديد

Advertisement